Home » راشد | سيرة حاكم by غريم ويلسون
راشد | سيرة حاكم غريم ويلسون

راشد | سيرة حاكم

غريم ويلسون

Published
ISBN :
Hardcover
Enter the sum

 About the Book 

أطلقت إمارة عجمان النسختين العربية والإنجليزية لكتاب يحكي سيرة المغفور له الشيخ راشد بن حميد النعيمي، بعنوان «راشد.. صورة حاكم»، ليكون أحد أبرز المؤلفات المتعلقة بمسيرة التطور في الإمارات. وستقوم حكومة عجمان، بالتعاون مع شركة «ميديا برايما» للنشرMoreأطلقت إمارة عجمان النسختين العربية والإنجليزية لكتاب يحكي سيرة المغفور له الشيخ راشد بن حميد النعيمي، بعنوان «راشد.. صورة حاكم»، ليكون أحد أبرز المؤلفات المتعلقة بمسيرة التطور في الإمارات. وستقوم حكومة عجمان، بالتعاون مع شركة «ميديا برايما» للنشر بتسليم نسخة من الكتاب الى أكثر من ‬500 مكتبة عريقة تقع في ‬200 دولة ومنطقة حول العالم.وأشاد سموّ الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان، بمبادرة الكتاب، معرباً عن أمله في أن تشكل القصة التي يتضمنها مصدر إلهام للآخرين، وقال: «كابن الصحراء، لم ينس المغفور له الشيخ راشد أبداً المعاناة والحرمان في الزمن الماضي، فخلال سنوات حكمه لإمارة عجمان، الذي امتد على مدى ‬35 عاماً، عمل الشيخ راشـد جاهداً لبناء عجمان. وفي الوقت ذاته، كان أيضاً أحد مهندسي اتحاد الإمارات، من خلال جهوده في بناء التوافق ووضع عجمان في قلب عملية إنشاء دولة الاتحاد».ومن المؤسسات والمكتبات التي سيتم تزويدها بنسخة من الكتاب: مكتبة الكونغرس في الولايات المتحدة الأميركية، ومكتبة بوليديان في بريطانيا، وصالة المطالعة في المتحف البريطاني، ومكتبة الفاتيكان، ومكتبة البرلمان الكندي، ومكتبة نيويورك العامة في الولايات المتحدة، ومكتبة كلية ترينيتي في إيرلندا، ومكتبة الإسكندرية في مصر.كما يشمل التوزيع ‬10 مكتبات برلمانية و‬200 مكتبة وطنية و‬100 مكتبة في أعرق الجامعات العالمية، وهي تشمل تشكيلة واسعة من المكتبات، مثل مكتبة أفغانستان الوطنية في كابول، وأرشيف زيمباووي الوطني في هراري، والمكتبات في جامعة هارفارد، والبنك الدولي، واليونسكو، ومجلس الشعب الوطني في الصين، والمجلس الوطني التشريعي في اليابان، والجامعة العربية.ويحكي الكتاب الذي يقع في ‬395 صفحة، ويضم ‬293 صورة فوتوغرافية، وهو من تأليف غرام ويلسون، المقيم في الإمارات، يحكي سيرة المغفور له الشيخ راشد بن حميد النعيمي، ويجسد مفهوم القيادة كما تجلت في حياة حاكم كرّس نفسه للتطوير والتقدم.وخلال فترة شباب المغفور له الشيخ راشد بن حميد النعيمي، كانت عجمان عبارة عن قرية صغيرة يعتاش أهلها على صيد السمك وتجارة اللؤلؤ.وفي عام ‬1928، تسلم الشيخ راشد زمام الحكم في الإمارة، وكانت التحديات أمامه تزداد صعوبة.فقد أدى الانهيار الاقتصادي العالمي آنذاك وازدهار تجارة اللؤلؤ الصناعي الياباني إلى إلحاق المزيد من الدمار بالمصدر الرئيس لاقتصاد الخليج آنذاك، وهو تجارة اللؤلؤ الطبيعي.ففي عام ‬1929، انهارت صناعة اللؤلؤ، ما دفع سكان المنطقة نحو مزيد من المعاناة الاقتصادية. وفي غمرة تلك الأيام الحالكة، ناضل الشيخ راشد بكل ما يملك من قوة لتوفير سبل الحياة الكريمة لشعبه وإعادة بناء بلده.وفي الثاني من ديسمبر ‬1971، كان الشيخ راشد أحد الآباء المؤسسين لاتحاد الإمارات العربية المتحدة، وتوجت مساهمته في قيام دولة الإمارات إنجازاته المجيدة في بناء عجمان ودولة الإمارات الحديثة.وحالياً تعيش عجمان ازدهاراً اقتصادياً غير مسبوق يتمثل بتدفق الاستثمارات، ونشوء حركة عمرانية مزدهرة، تبدو النقلة الكبيرة التي تعيشها الإمارة في جميع المجالات غير قابلة للمقارنة بأوضاع قرية صغيرة كان المغفور له الشيخ راشد قد ورثها قبل ثمانية عقود.يشار إلى أن الإعلان عن إطلاق الكتاب تزامن مع الذكرى الـ‬45 لمبادرة ‬25 فبراير ‬1968، حينما قامت إمارة عجمان، جنبا إلى جنب مع شقيقاتها الإمارات الأخرى، بصياغة «اتفاق دبي»، والذي قاد في ما بعد إلى إنشاء اتحاد الإمارات العربية المتحدة في ديسمبر ‬1971.